ثقافة. ابداعات

“أجافيها” بقلم: د. باسم موسى

أجافيها
بقلم: د. باسم موسى

أجافيها فتطلبني … بدمع يشتهي قلبي.
وما كان الجفا زهد … ولكن شقوها قربي.
أجافيها لتنساني … فأخلو الليل بالكربِ.
إذا زار الكرى عيني … أعيش الحلم في حربي.
فتقتلني بتأنيبٍ … وذنبي ليس بالذنب.
فقد أضمرتُ من حب … لها، يشفي من الشيب.
ولكن لن ترى عندي … أمانيها من الحب.
فكان الخير أن أنأى … ويهجو دربها دربي.
لقد كانت ليَ الأنسَ … عطاءً جاء من ربي.
ومهما العمر رافقني … ستبقى موطن الحب.
ستحيا العمر تبصرني … أثيما بالغ الذنب.
وأحيا مخفيا عنها … ولا أُدريها بالسبب.
فإن تدري فقد تُردى … وتقطن حالك الترب.
فأولى أن تؤاثمني … ولا ألقيها في النحب.

الوسوم
اظهر المزيد

بنوك

كاتب صحقى وباحث سياسى فى الشئون الاقتصادية والسياسية وقضايا التعليم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق